للمراسلة عبرالبريد الالكتروني الجديد للعلاقات الخارجية في الحزب الشيوعي اللبناني lcparty.lcparty@gmail.com - tel 01/739615- 01/739616 ### البريد الالكتروني لإذاعة صوت الشعب chaabradio@gmail.com - tel 01/819014 - 01/311809 ## لمراسلة مجلة النداء عبر البريد الالكتروني annidaa@gmail.com ## الى جميع مستمعي اذاعة صوت الشعب يمكن متابعة الاذاعة 103,7 و 103,9 على الموقع sawtachaab.com ##
الثقافة والثورة - مهدي عامل
الحزب الشيوعي اللبناني

No photo description available.

الرفيق الأمين العام حنا غريب

اعتصام للنقابي المستقل احتجاجاً على عدم تحويل الأموال المعتمدة إلى تعاونية الموظفين

نظم "التيار النقابي المستقل" اعتصاماً لموظفي الإدارات العامة من موظفين إداريين وأساتذة ومعلمين ومتقاعدين وموظفي الجامعة اللبنانية أمام وزارة المالية - مديرية الواردات تحت شعار: "صحتنا خط أحمر"، احتجاجاً على "استهتار وزارة المالية بصحة المنتسبين إلى تعاونية الموظفين بتمنعها عن تحويل الأموال المعتمدة إليها".

سعادة
وتحدث جورج سعادة باسم "التيار" فأشار إلى أن "هذه الطبقة السياسية أطبقت على كل السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية والإعلامية، وصولاً إلى الهيمنة الكاملة على كل النقابات العمالية والمهنية وكل الروابط"، وقال: "لقد وصلنا إلى الخطر الداهم، فالتعاونية والاستشفاء والصحة في خطر، وإن المعاملات المنجزة بقيمة 200 مليار ل. ل. أي آلاف المعاملات مكدسة تنتظر صرف موازنة سنة 2019 البالغة حوالى 317 مليار ل. ل".

وأشار إلى أن "التعاونية اضطرت إلى التوقف عن صرف أدوية السرطان والأمراض المزمنة"، لافتا إلى أن "آلاف مرضى السرطان وغسيل الكلى يستدينون ليدفعوا لأن وزارة المال تمتنع عن صرف مستحقات التعاونية"، وقال: "إن المستشفيات تتجه إلى عدم استقبال مرضى التعاونية بسبب تراكم الدين المتوجب على التعاونية".

وحمل باسم التيار النقابي المستقل "هذه السلطة مسؤولية ما سيتعرض له الناس من ضرر صحي"، محملا ًأيضاً "روابط هيئة التنسيق مسؤولية تخاذلها وتآمرها بالسكوت عن هذه المؤامرة وتغطيتها".

وأكد أن "التيار النقابي المستقل سيقف سدا منيعا في وجه سياسات هذه السلطة في سبيل حماية دولة الرعاية الاجتماعية وتعزيزها".

المدور
تحدث رئيس رابطة متقاعدي التعليم الاساسي الرسمي غطاس المدور فدعا إلى "الإفراج سريعاً عن مستحقات تعاونية موظفي الدولة"، موضحا أن "عدد المنتسبين إلى لتعاونية 86000 شخص، وعدد المستفيدين نحو350000 مواطن، ومستحقات التعاونية السنوية نحو 317 مليار ليرة، وقسم كبير منها محسوم من معاشات المنتسبين".

وذكر بـ "كلام وزير المال في أيلول 2019 عندما صرح بأنه سيصل إلى التعاونية حوالى 100 مليار ليرة على دفعتين لتسديد عام 2018، وقسم من مستحقات 2019"، لافتا إلى أن "الكلام بقي كلاما، ولم يتم الالتزام بالوعود كالعادة"، وقال: "هناك معاملات منجزة من مساعدات مرضية ومنح مدرسية واستشفاء تقدر بحوالى 200 مليار ليرة لا تزال في أدراج التعاونية لأنها عاجزة عن تسديد المتوجب عليها، رغم انها تقوم بواجباتها".

وتطرق إلى "الأساتذة والمعلمين المتقاعدين وقانون سلسلة الرتب والرواتب تحت رقم 46/2017، الذي صرح بأن أمواله مؤمنة" وقال: "حصلنا على الدفعة الأولى كاملة وصحيحة. وقبل استحقاق الدفعة الثانية بيوم واحد، أصدر وزير المال بيانا عطل القانون وأعطى زيادة تراوحت بين صفر و10 في المئة. أما الدفعة الثالثة فطارت في الهواء، لان نية الوزير كانت ان مضمون بيانه مبني على نية المشترع".

وأشار الى أن "رئيس مجلس النواب نبيه بري اعترف بحقهم، وكذلك أكثر من مسؤول"، لافتا ًإلى أن "مخالفة القانون جريمة يحاكم عليها القانون"، متسائلاً: "أين أنتم ايها النواب والوزراء، فكيف تقبلون بأن يتم إلغاء تواقيعكم؟". 

 

Last Updated (Friday, 29 November 2019 18:45)