للمراسلة عبرالبريد الالكتروني الجديد للعلاقات الخارجية في الحزب الشيوعي اللبناني lcparty.lcparty@gmail.com - tel 01/739615- 01/739616 ### البريد الالكتروني لإذاعة صوت الشعب chaabradio@gmail.com - tel 01/819014 - 01/311809 ## لمراسلة مجلة النداء عبر البريد الالكتروني annidaa@gmail.com ## الى جميع مستمعي اذاعة صوت الشعب يمكن متابعة الاذاعة 103,7 و 103,9 على الموقع sawtachaab.com ##
الثقافة والثورة - مهدي عامل
الحزب الشيوعي اللبناني

No photo description available.

الرفيق الأمين العام حنا غريب

زبيب: المعركة مع الطبقة الحاكمة محددة، ويجب أن تسقط لنحيا

زبيب: المعركة مع الطبقة الحاكمة محددة، ويجب أن تسقط لنحيا

تحت شعار "لن نسكت على جرائم الأوليغارشيّة وفسادها"، نفذ عدد من الصحافيين والناشطين وقفة شعبية أمام مصرف لبنان مساء اليوم، بدعوة من "تجمع مهنيات ومهنيين" و"تجمع نقابة الصحافة البديلة"، احتجاجاً واستنكارا للاعتداء الذي تعرض له الصحافي الاقتصادي محمد زبيب ليل أمس، وتأكيداً على مطالب الثورة ورفضاً للسياسات الاقتصاديّة للسلطة اللبنانية التي أوصلتنا للانهيار وتستمرّ بتدفيع الناس الثمن.

وخلال الاعتصام عقد زبيب مؤتمراً صحافياً، تحدث فيه عن خلفيات وتداعيات الاعتداء عليه، مشيراً أن "ما يحصل هو مواجهة فتحناها ولن تنتهي إلاّ بانتصار الشعب واسترجاع ما نهبوه منه.

وأضاف: "إن المعركة مع الطبقة الحاكمة محددة، ويجب أن تسقط لنحيا، وكل دولار يدفع اليوم لخدمة الدين، يدفع من ودائع الناس ومن القمح والأدوية وكل شيء نحتاجه. والانتفاضة عندما اندلعت حددت أهدافها وهي لن تنطفئ حتى تحقيق الأهداف، وهذا ما أثبته الشعب على مدى الأيام الماضية".

ورأى أن "المطلوب موقف واضح من السلطة التي لا نعتبرها شرعية، بأن تتوقف من سداد الديون"، مشدداً على أن "هؤلاء المديونين حققوا أرباحاً طائلة على حساب إفقار شباب وشابات المجتمع، واليوم هناك اثبات أمام الشعب اللبناني بأن الأمور ليست على ما يرام"، معتبراً "أنه عندما يذهب المواطن ليأخذ وديعته ولا يعطيه أياها المصرف، في الوقت الذي يوجد هناك شخص "أوليغارشي" يحول أمواله إلى الخارج، فهذه جريمة كبيرة".

وأكد "أن هذه مواجهة فتحناها ولن تنتهي إلاّ بانتصار الشعب واسترجاع ما نهبوه منه ومقدراته"، مشيراً "أن كل دولار يدفع اليوم لخدمة الدين يدفع من ودائع الناس والانتفاضة عندما اندلعت حددت أهدافها وهي لن تنطفئ حتى تحقيق الأهداف ومطلوب موقف واضح من هذه السلطة ويجب أن تتوقف عن سداد كل الديون وأن تبدأ بالاهتمام بهذا المجتمع".

وعن الاعتداء عليه قال: "لا يهمني من هم هؤلاء الشباب الذي يمكن تسميتهم "ببلطجية" أو "مرتزقة"، ما يهمني إننا في مواجهة طبقة "أوليغارشية" رثة، أفقرت المجتمع اللبناني، وتمارس كل أشكال العنف والإرهاب تجاه هذا المجتمع، وبالتالي إذا كان المقصود هو توجيه رسالة لي أو للمشاركين في هذه الانتفاضة من خلال استهداف يطال أشخاصاً معينين، نقول لهم إن هذه الرسائل "بلوها واشربوا ماءها"، لأننا لا نخاف ولن نخاف، وما بدأنا به منذ زمن سنكمل به، والشعب اللبناني اليوم يمارس حقه بالتعبير عن مصالحه، وسيحقق مصالحه بكل بساطة من دون اي تطلع إلى أي شكل من أشكال الإرهاب الذي نواجهه".

ووضع زبيب "الاعتداء عليه في سياق الممارسات الإرهابية التي شهدناها طيلة الأشهر الأربعة، وكان هدفها الوحيد إسكات صوت الناس، وأنا واحد من الناس الذي أملك صوتاً، وسيبقى صوتي عالياً وسأسمعه لكل من يجب أن يسمعه".

 

وختاماً، شدّد على أن “شعاراتنا واضحة ومطالبنا واضحة، لن ندفع الديون الجائرة، نريد مدخراتنا وأجورنا من دون أي نقصان ومن دون أي قيود، ونريد نظاماً ضريبياً عادلاً، والحماية الاجتماعية وعلى رأسها التغطية الصحية الشاملة لكافة اللبنانيين. نريد الأمان الغذائي وفرص العمل وحقنا في السكن من دون أن نقترض لمدة 30 سنة، ونرهن كل حياتنا للمصارف و"الأوليغارشية" المصرفية، هذه المطالب بديهية وسنحققها بفضل انتفاضة الشعب".

 المكتب الإعلامي للحزب الشيوعي اللبناني

بيروت13 شباط 2020

Image may contain: 11 people, crowd