للمراسلة عبرالبريد الالكتروني الجديد للعلاقات الخارجية في الحزب الشيوعي اللبناني lcparty.lcparty@gmail.com - tel 01/739615- 01/739616 ### البريد الالكتروني لإذاعة صوت الشعب chaabradio@gmail.com - tel 01/819014 - 01/311809 ## لمراسلة مجلة النداء عبر البريد الالكتروني annidaa@gmail.com ## الى جميع مستمعي اذاعة صوت الشعب يمكن متابعة الاذاعة 103,7 و 103,9 على الموقع sawtachaab.com ##
الثقافة والثورة - مهدي عامل
الحزب الشيوعي اللبناني

No automatic alt text available.

العدد 346 من مجلة النداء

الشهيد القائد جورج حاوي

الرفيق الأمين العام حنا غريب

الشيوعيون أعلنوا برنامج لائحتهم في مواجهة لوائح السلطة في دائرة الجنوب الثالثة

الشيوعيون أعلنوا برنامج لائحتهم في مواجهة لوائح السلطة في دائرة الجنوب الثالثة
أقامت لائحة “صوت واحد للتغيير” حفلاً سياسياً مساء يوم أمس الخميس في قاعة لافيتا في النبطية الفوقا، وتم إطلاق البرنامج الإنتخابي للائحة التي تأهلت بالتحالف بين الحزب الشيوعي ومنظمة العمل الشيوعي وقوى الإعتراض ومستقلين، لمواجهة لوائح السلطة والاقطاع القديم المتجدد، والتي إختارت اللون الذهبي لها تيمناً بلون الدماء المجبول بالأرض ، وعرض خلالها مرشحوها السبعة (د. علي الحاج علي، د. أحمد مراد، عباس سرور، حسين بيضون، د. هلا بوكسم، د. سعيد عيسى، وغسان حديفة)، البرنامج بحضور الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني، وعضو قيادة منظمة العمل الشيوعي زكي طه، وفعاليات وشخصيات سياسية ونقابية وثقافية وبلدية وأهلية واجتماعية.
بداية قدم المرشح د. أحمد مراد برنامج اللائحة وبعدها استعرض كل مرشح نبذة مختصرة عن برنامجه الانتخابي.
فيما كانت كلمة أمين عام الحزب الشيوعي حنا غريب لها صدىً في الوسط السياسي المعارض، التي إعتبر أن هذا الاستحقاق هو نواة لاطلاق برنامج اليسار اللبناني بتحالف الحزب والمنظمة، مشبهاً هذا التحالف بإطلاق جبهة المقاومة الوطنية التي اطلقاها جورج حاوي ومحسن ابراهيم، لمقاومة المحتل.  واليوم نطلقها سوياً لمقاومة المذهبية والفساد عند مختلف أطياف السلطة.
كل المعطيات تؤشر أن هذه اللائحة غير المكتملة ستحصل على حاصل إنتخابي وما فوق، لذا يعمل اليساريون وتحديداً الشيوعيون على إستنهاض ابناء الجنوب لأن يرفعوا من عدد الاقتراع، لرفع نسبة تمثيل اللائحة. ومن جهة أخرى يرى متابعون ان أهمية هذه اللائحة انها تخوض الإنتخابات ببرنامج سياسي مواجه للسلطة ويؤسس هذا التحالف الى إستنهاض اليسار بما يمثلاه الحزب الشيوعي ومنظمة العمل في المراحل القادمة التي تلي الانتخابات، وهذا ما يضع الحزب الشيوعي على رأسه الامين العام حنا غريب أمام أثقال الموقف السياسي الذي إتخذه الحزب بالتحالف مع منظمة العمل الشيوعي الإستقلالية الكاملة عن أحزاب السلطة والمتحالفين معها، مما يفتح الباب امام مهمة للحزب والمنظمة لإعادة ترتيب وضع اليسار وإخراجه من أزمته التي طال إستعصائها.
واكدت كلمات المرشحين على مدى الإنسجام فيما بينهم والتي لفتت كلماتهم ان قرار خوض معركة الإنتخابات النيابية، جاء  على أساسها المساهمة في إحداث عملية التغيير و”لكسر ألوان مصادرة التمثيل ولإعلاء الصوت الديمقراطي في الجنوب”.
وختمت الكلمات بدعوة ان تكون مناسبة السادس من أيار القادم محطة بارزة في تاريخ الجنوب، و”لتكن وجهة الإقتراع للائحة صوت واحد من أجل التغيير بلونها الذهبي لون التراب الجنوبي المضمخ بدماء الشهداء
.
*مناشير