للمراسلة عبرالبريد الالكتروني الجديد للعلاقات الخارجية في الحزب الشيوعي اللبناني lcparty.lcparty@gmail.com - tel 01/739615- 01/739616 ### البريد الالكتروني لإذاعة صوت الشعب chaabradio@gmail.com - tel 01/819014 - 01/311809 ## لمراسلة مجلة النداء عبر البريد الالكتروني annidaa@gmail.com ## الى جميع مستمعي اذاعة صوت الشعب يمكن متابعة الاذاعة 103,7 و 103,9 على الموقع sawtachaab.com ##
الثقافة والثورة - مهدي عامل
الحزب الشيوعي اللبناني

No photo description available.

الرفيق الأمين العام حنا غريب

د. اسامة سعد المقاومة هي عنوان مشروع النهضة العربية والوحدة والتحرير

osama saad.jpg - 6.96 Kbرئيس التنظيم الشعبي الناصري اسامة سعد في تجمع تضامني مع غزة :

المقاومة هي عنوان مشروع النهضة العربية ، والوحدة والعزة، والتحرير

 رأى رئيس "التنظيم الشعبي الناصري" أسامة سعد "أن عمود الغيم عنوان العدوان على غزة سوف يتبدد بفضل المقاومة وبفضل صمود الشعب الفلسطيني وعمود الدم العربي الفلسطيني اللبناني المقاوم سوف ينتصر"، لافتا الى أنه "هو منتصر في وجه حكام المهانة والمذلة"، في وجه الفتنة ودعاة الفتنة في هذه الأمة عمود الدم هذا الذي يستنفر طاقات الأمة في وجه من يريد أن يبدد طاقات الأمة وأن يهدر طاقاتها. عمود الدم هذا سوف يغير المعادلة، معادلة الصراع مع هذا الكيان الصهيوني العدواني العنصري".

ولفت الى "أنه كما تمكنت المقاومة في لبنان من تحرير بيروت وجبل لبنان وصيدا وصور والنبطية وبنت جبيل ومرجعيون وحاصبيا وكما تمكنت هذه المقاومة من صد العدوان وتحقيق الانتصار في ال 2006 وفي تغيير معادلة الردع في مسار الصراع مع هذا العدوان، كذلك ستتمكن المقاومة الفلسطينية بفضل حجارة سجيل من ان تغير المعادلة". كما سيتمكن الشعب الفلسطيني من تحرير غزة بالمقاومة. وكما تمكن من صد العدوان وإفشاله في ال 2008 - 2009 سيتمكن اليوم من إفشال هذا العدوان، ومن إدخال عناصر جديدة على معادلة الصراع مع هذا العدو"

سعد وخلال مشاركته في تجمع تضامني مع غزة بدعوة من لقاء القوى والهيئات السياسية والروحية اللبنانية الفلسطينية أشار الى "أن النصر الذي سوف يتحقق على يد المقاومة الفلسطينية يكون نصر للأمة العربي وللشعب الفلسطيني ومقاومته على المشاريع الأميركية الإسرائيلية العربية الرجعية".

وأكد "أن المقاومة هي عنوان مشروع النهضة العربية وهي عنوان الوحدة الوطنية والوحدة العربية والعزة والكرامة لهذه الأمة"، مشيراً الى "أن الشعب الفلسطيني اليوم يخوض معركة في غزة ليس من أجل غزة، بل من أجل كل فلسطين وكل العرب".

الأحد 18 تشرين الثاني 2012

Last Updated (Tuesday, 20 November 2012 09:16)