أرشيف «غابو»... إلى النت دُر

عندما بيع أرشيف الروائي الكولومبي غابرييل غارسيا ماركيز (1927 ــ 2014/ الصورة) قبل عامين إلى «جامعة تكساس» مقابل 2.2 مليون دولار أميركي، شجب كثيرون فكرة أنّ يستقر إرث الناقد الشرس للإمبريالية في الولايات المتحدة.
صفحة مسودة من رواية «قصة موت معلن»
لكن اليوم، حوّل «مركز هاري رانسوم» في الجامعة نصف الأرشيف إلى نسخ رقمية، وصارت متوافرة مجاناً، مما يجعل من حوالي 27 ألف صفحة إضافة إلى صور متاحة للجميع على الشبكة العنكبوتية حول العالم.
وذكرت صحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية أنّ الأرشيف الرقمي تمت فهرسته باللغتين الإنكليزية والإسبانية، ويتضمّن نسخاً ومواد أخرى مرتبطة بأبرز كتب ماركيز، منها «مائة عام من العزلة» التي وسّعت رقعة شهرته إلى العالمية. وهناك أيضاً صور غير مشاهدة من قبل، ودفاتر، وقصاصات ورق، وسيناريوات، وقطع شخصية مثل جوازات السفر. صحيح أنّ المجموعة الإلكترونية لا تضم أيّاً من المسودات العشر لرواية الكاتب الحائز جائزة «نوبل» (1982) غير المكتملة We’ll See Each Other in August (سنتقابل في أغسطس)، إلا أنّه يمكن للقرّاء الإطلاع على مسودة مؤلفة من 32 صفحة من الجزء الثاني لسيرة «غابو» الذاتية التي تتناول السنوات التي تلت انتقاله إلى أوروبا ثم إلى نيو مكسيكو
.
 

صورة من الأرشيف الرقمي تجمع ماركيز بالزعيم الكوبي الراحل فيديل كاسترو