كل عام وفلسطين حرة ومنتصرة

كطائر الصباح يغرد بروحه وإصراره نشيد الحرية ويحلق في أفقها على أمل أن يحط على غصن زيتون فلسطين... هو إصرارنا وحلمنا وأملنا باللقاء كل عام وفلسطين حرة ومنتصرة... والقدس عاصمة عربية لكامل التراب الفلسطيني من النهر إلى البحر

Last Updated (Sunday, 31 December 2017 00:21)