موسكو تدعو إلى وقف تصعيد العقوبات ضد فنزويلا

قال مصدر في وزارة الخارجية الروسية، إن موسكو تعارض تجميد الولايات المتحدة للأصول الفنزويلية، وتؤكد ضرورة وقف تصعيد العقوبات المفروضة على كاراكاس.

 

وفي وقت سابق من اليوم، أفاد البيت الأبيض، بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب  وقع مرسوما بشأن تجميد أصول السلطات الفنزويلية الموجودة تحت الولاية الأمريكية، بما في ذلك البنك المركزي الفنزويلي وشركة النفط الحكومية PDVSA

وقال مصدر في دائرة الإعلام والمطبوعات في الخارجية الروسية: "من الواضح أن الاستراتيجيين الأمريكيين أخطأوا في تقييمهم لمستوى دعم الشعب للرئيس الشرعي نيكولاس مادورو، واستعداد هذا الشعب للدفاع عن الاستقلال الحقيقي لبلاده. وبعد العديد من الإخفاقات في الاستيلاء المسلح على السلطة في فنزويلا، أخذت واشنطن تراهن على تفاقم الوضع الاجتماعي والاقتصادي، انطلاقا من مبدأ " كلما تدهور الوضع كل ما كان ذلك أفضل". ومهما حاولت الولايات المتحدة تبرير تصرفاتها، فإن هذه القيود العشوائية الوحشية تؤثر، أولاً وقبل كل شيء، على الشريحة الضعيفة من السكان، وخاصة كبار السن والمرضى والأطفال".

 

المصدر: نوفوستي


موسكو تدعو إلى وقف تصعيد العقوبات ضد فنزويلا