الخميس، حزيران/يونيو 30، 2022

لم تعقد جلسة المحاكمة اليوم الخميس في دعوى الصحافي محمد زبيب ضدّ المصرفي مروان خيرالدين أمام القاضية المنفردة الجزائية في بيروت

  المفكرة القانونية
لبنان
لم تعقد جلسة المحاكمة اليوم الخميس في دعوى الصحافي #محمدزبيب ضدّ المصرفي #مروانخير_الدين أمام القاضية المنفردة الجزائية في بيروت فاطمة جوني، وذلك بسبب استمرار اعتكاف القضاة منذ أشهر.


وعليه، سيتم تأجيل انطلاق المحاكمة العلنية لخير الدين إلى ما بعد الانتخابات النيابية في أيار ٢٠٢٢، ممّا سيحرم الناخبين من إمكانية الاطلاع على محاكمة المرشّح في دائرة الجنوب ٣ والمدعى عليه باستخدام العنف لإسكات معارضيه.
وهذا مثال بسيط عن الأضرار الكبيرة الناتجة عن استمرار اعتكاف بعض القضاة وتعطيل العدالة، ما يخدم مصالح أصحاب النفوذ على حساب حقوق الناس والمتقاضين، لا سيما في ظل ترشّح العديد من الأشخاص الذين تحوم حولهم شبهات فساد وتعنيف.
وللتذكير، تقدّم زبيب بشكوى مباشرة ضد خير الدين على خلفية الاعتداء عليه في الحمرا في شباط ٢٠٢٠ من قبل فريق حماية خير الدين بهدف منعه من انتقاده وتنوير الرأي العام حول السياسات الاقتصادية والمصرفية.