السبت، آب/أغسطس 15، 2020

الشيوعي: يدين الاعتداء على الرفيق رائد عطايا والمعتصمين في صور ويدعو إلى تعزيز الانتفاضة في كل بلدة وقرية ومدينة ومؤسسة

  المكتب السياسي للحزب الشيوعي اللبناني
بيانات
يدين المكتب السياسي للحزب الشيوعي اللبناني اعتداء عناصر من الجيش اللبناني بالضرب على الرفيق رائد عطايا، عضو اللجنة المركزية ومسؤول هيئة قضاء صور في الحزب، وعدد من المواطنين، وذلك خلال مشاركتهم يوم أمس السبت في اعتصام احتجاجي على انقطاع المحروقات في الجنوب واحتكارها من قبل الفاسدين المحميين من قبل قوى السلطة..


هذا ويدعو الحزب قيادة الجيش إلى حماية المواطنين المنتفضين من اجل كرامتهم الانسانية وحقهم بالتظاهر دفاعا عن أبسط حقوقهم الأجتماعية، والى اتخاذ اجراءات عقابيّة بحقّ المعتدين، كما يدعو القضاء للتحرك السريع لوقف عملية الاتجار بالوقود المدعوم، في السوق السوداء ومحاسبة المافيا السلطوية التي تذلّ الناس في أبسط حاجياتها اليومية، فهؤلاء الذين يجب معاقبتهم لا المواطنين المحتجين. ويؤكد الحزب وقوفه الثابت ضمن التحركات الشعبية في كافة المناطق اللبنانية بمواجهة منظومة النهب والتبعية والاستغلال، داعيا الى تعزيز روح المواجهة التي جسّدتها انتفاضة 17 تشرين والى توسيعها ووصولها إلى كل بلدة وقرية ومدينة ومؤسسة وعلى امتداد مساحة الوطن، فلا كرامة انسانية بدون مواطنة وعدالة اجتماعية.

بيروت في 2 /8/2020 المكتب السياسي