الأحد، أيلول/سبتمبر 27، 2020

وزارة الطوارئ الروسية تعلن عن بدء عمل "المستشفى الميداني المجوقل" في بيروت

  وكالات
عربي دولي
أعربت "جمعية الدبلوماسيين الروسيين"، عن حزنها وتضامنها مع الشعب اللبناني، نظراً "للحادث المأساوي في مرفأ بيروت والذي خلف أعداداً كبيرة من الضحايا وألحق دماراً بالمدينة".

وقالت "جمعية الدبلوماسيين الروسيين" إنه "نعرف اللبنانيين شعباً موهوباً ومثابراً، ولا ينتابنا أدنى شك في قدرتهم على تجاوز هذه المحنة والمشقة بشجاعة، ويعيدون بناء ما دمر، موضحةً "ليعلم اللبنانيون أنهم يستطيعون دائماً الاعتماد على دعم أصدقائهم في روسيا".

إلى ذلك، أبلغت وزارة الطوارئ الروسية، عن بدء "المستشفى الميداني المجوقل" التابع للوزارة بالعمل في بيروت.

وقالت الخدمة الصحفية لوزارة الطوارئ الروسية اليوم الخميس، إنه "بدأ المستشفى المتنقل التابع لوزارة الطوارئ الروسية العمل لاستقبال المصابين.

وتابعت: "سيعمل على مدار الساعة، في حال اكتشاف مرضى في حالات طارئة أثناء عمليات البحث من قبل رجال الإنقاذ، وسيكون العمل في العيادات الخارجية من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الثامنة مساءً".
يشار إلى أنه عقب الاجتماع الروسي مع الجانب اللبناني، تم تحديد مهام المستشفى الجوي الذي نشرته وزارة الطوارئ الروسية في ملعب قريب من منطقة الانفجار في بيروت.

وفي وقت سابق، أعلنت روسيا، أنها سترسل 5 طائرات إلى بيروت للمساعدة في إزالة آثار الانفجار الذي وقع في العاصمة اللبنانية بيروت.

وقالت وزارة الطوارئ الروسية إنها سترسل 5 طائرات إلى بيروت للمساعدة في إزالة آثار انفجار مرفأ بيروت، كما سترسل هيئة حماية المستهلك الروسية "متخصصين ومختبرات للكشف عن كورونا ووسائل للوقاية منه"